Call to Stop Nato – العربية

سيعقد حلف شمال الأطلسي (الناتو) القمة المقبلة هذا العام في منتجع سيلتيك مانور في نيوبورت، ساوث ويلز. في أوائل سبتمبر 2014، سيجتمع “قادة العالم” – المسؤولون بشكل مباشر عن القتل المعتم، رحلات التعذيب غير القانونية، والحروب التي قامت من أجل حماية مصالح التجارة الغربية ومصادرها- على أطراف مدينة ويلز التاريخية.  سيعارض العديد من سكان نيوبورت، كارديف، بريستول وغيرها من المدن المجاورة القمة وسيستخدمون مجموعة متنوعة من التكتيكات ضدها. نحن، بصفتنا شبكة لارأسمالية، ولاعسكرية من جنوب ويلز، نخطط لتسهيل الحراك وتوفير أماكن لورشات العمل، ومشاركة المهارات وللفعاليات الاجتماعية. نحن ننظم بدون قادة حيث أننا لا نتفق مع الرؤساء والقنابل.
استعملت الناتو مصطلح “التدخل الإنساني” عدة مرات لاخفاء حقيقة محاربتهم من أجل المصلحة الاستراتيجية، والاقتصاديةن والسياسية للطبقات النخبة في دول الناتو الأعضاء. العسكرية والرأسمالية هما جزء من نفس بنية القوة العالمية. لذا فإن نقد ومواجهة الرأسمالية هما جزء لا يتجزأ من موقفنا اللاعسكري.
حالياـ الناتو هو تحالف مسلح نوويا بأكثر من 5000 سلاح نووي. تم تأسيسه للدفاع المشترك في الحرب الباردة وكان من المفترض انهاء التحالف مع انهيار الاتحاد السوفيتي. إلا أن التحالف قد توسع  ليصبح قوة تحالفية عدائية منخرطة في الحروب بعقلية صليبية.
لما يقاؤب العشر سنوات، يعمل الناتو على قيادة الحرب في أفغانستام، والتي كانت سابقا منطقة جوهرية بين الغرب والشرق، حيث تم قتل حوالي 100000 مدني، وتم اقصاء 3 ملايين.
إلا أن نقد العسكرية والرأسمالية لا ينتهي عند تحالف الناتو: حيث أن معدل الصرف السنوي العالمي العسكري يفوق 1072600000000 جنية استرليني. حيث يقدر الصرف ب 150 للشخص في السنة حول العالم. ميزانية العسكرية البريطانية هي رابع أكبر ميزانية في لعالم. في  زمن القسوة والتقشف، علينا أن نطالب بمعرفة سبب ارتفاع الصرف العسكري وأن نفضح همجية أصحاب السلطة والقوة.
العديد من الأشخاص يواجهون ظروف ملحة أكثر من الحاجة لطائرات محاربة أو غواصات. إن الأشخاص بحاجة إلى صرف حول المرافق المحلية ولتوفير بنية تحتية اجتماعية وصحية مناسبة. حتى حين تم تخفيض بعض مصروفات العسكرية، إلا أن ذلك أثر مباشر على الأشخاص- بدلا من تقليل مصروفات مثل شراء الأسلحة- من خلال تقليص عدد العمال وتخفيض الرواتب و التقاعد. ما زالت بريطانيا تخطط لصرف 160000000000 جنية استرليني لشراء أسلحة جديدة حتى 2022، بما في ذلك 35.8 بليون على غواصات مسلحة نوويا والتي لن يتم استخدامها.
بينما يكافح الناس حول العالم لتوفير الحاجات الأساسية لعائلاتهم، فإن الحكومات ما زالت تبذر مصادر هائلة على التدخل العسكري الذي يبذر المصادر وحيوات الأشخاص، ويعكس نماذج وأمثلة قديمة.
ما زالت الولايات المتحدة الأمريكية، وتحت شعار الناتو، تعمل من أجل وضع نظام دفاع الصواريخ في أوروبا، والذي يستفز روسيا لزيادة أسلحتها. إلا أننا غير مضطرين للموافقة على مخططاتهم الخاصة بنا. يعمل الأفراد في المجتمعات حولنا على بناء مقاومة ضد العسكرية، بما في ذلك ابربورث، سيريديجون، مينويث هيل في يوركشر، راف وادينجتون في لينكولنشر، فاسلين لالقرب من جلاسجو، أي دي أو في برايتون.
إن لنيوبورت تاريخا في الراديكالية. انتفاضة التشارتست، والتي تحتفل العام بسنويتها المائة والخامسة والسبعون، كانت أكبر هية مسلحة في ويلز، وانجلترا واسكتلندا. لقد تم هدم قطعة فنية عامة للاحتفال بالانتفاضة وكجزء من خطة اعادة تطوير المركز، والممول بقرض قيمته 90 مليون جنيه استرليني والذي قام المجلس بالتبرع به بينما يعمل على تقليل المنح للخدمات العسكرية. تجمع هذه المقامرة السخيفة، بانعاش البلدة من خلال ضخ التمويل للشركات الخاصة، قائمة طويلة تضم ال جي، ذا رايدر كاب وحلف الناتو أيضا.
سنعمل معا من جنوب ويلز وغيرها من المناطق على تفعيل الحراك بين هذا الشتاء وشهر سبتمبر القادم، لنهب معا ضد العسكرية، وآثار الحرب الباردة وميزانيات الدقاع المتضخمة.
نأمل أن تتمكنوا من المشاركة في الفعاليات والحراك لمعارضة حلف الناتو ووجود قادة العالم في نيوبورت. تم التخطيط للكثير من الآن وحتى سبتمبر. نهدف لنكون شبكة شاملة ومنفتحة، نعمل معا، ومع أكبر مجموعة من الناس لايجاد هياكل محلية ودولية بديلة لنظام الاستغلال. كما نطمح لأن نكون واعين للوضع الحالي والتسلل الشركات لحركتنا. سيتم تحديث موقعنا الإلكتروني بالأخبار والمعلومات، كما أن لدينا بريد الكتروني يمكنكم التواصل معنا عليه: [email protected]
وقف الناتو، جزء من شبكة التحرك الفوضوية
بدعم من:
فوضويي جنوب ويلز، سيمرو ويلز IWW، كارديف للطعام ولي المتفجرات، سوانسي للطعام وليس المتفجرات، لا حدود – جنوب ويلز، وبريستول ضد التجارة المسلحة.

– e-mail: [email protected]